ختامًا لمؤتمرات معرض الـE3 الكُبرى، تحل علينا Sony بالكثير مما في جُعبتها للاعبيها.

إذ قامت بالإعلان عن عرض القصة للتوسعة المُنفصلة Uncharted: The Lost Legacy (بالأسفل).

العرض يعطينا نبذة حول قصة اللعبة في دقيقتين وربع تقريبًا، مع مزيج من اللقطات السينمائية، وأسلوب اللعب، تكشف لنا الكثير عن اللعبة، من تعدد البيئات، إلى المهارات القتالية، ونظام التحاور بين بطلتي اللعبة، بالإضافة إلى التحديات والصعوبات ستواجههما.

تدور أحداث التوسعة الجديدة في فترة زمنية من 6 إلى 12 شهرًا بعد أحداث اللعبة الرئيسية، وتذهب بنا في رحلة إلى جنوب الهند؛ للبحث عن أحدى القطع الأثرية التي لا تُقدر بثمن تُدعى Tusk of Ganesha، من خلال فريق مُكون من البطلتين Chloe Frazer، وNadine Ross، واللتان تحاولا الحصول على القطعة من العدو الرئيسي بالأحداث Asav، وستُقدم تجربة أطول من توسعة The Last of Us: Left Behind، وأقصر من الجزء الرئيسي Uncharted 4 بطبيعة الحال.

اللعبة من المُقرر إصدارها في الثاني والعشرين من أغسطس المُقبل (22/08/2017) لمنطقة أمريكا الشمالية، وفي الثالث والعشرين من نفس الشهر لمنطقة أروبا، وذلك بشكل حصري على الـPS4 بطبيعة الحال، مع دعم لجهاز الـPS4 Pro، ونترككم مع العرض الرائع.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. Wedding event managers in Hyderabad
    رد

    973252 288609OK initial take a good look at your self. What do you like what do you not like so considerably. Work on that which you do not like. But do not listen to other people their opinions do not matter only yours does. Work on having the attitude that this really is who youre and if they dont like it they can go to hell. 111478

  2. jogos friv
    رد

    630780 778879You could surely see your enthusiasm within the function you write. The world hopes for a lot more passionate writers like you who arent afraid to say how they believe. Always go after your heart. 595848

  3. Corporate Event Management
    رد

    531407 176132I feel this is one of the most significant information for me. And im glad reading your post. But want to remark on some common issues, The internet internet site style is ideal, the articles is really excellent : D. Good job, cheers 466212

اضف تعليق